فنان يحول قرية قديمة معزولة فى تونس الى منطقة جذب سياحية

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأحد 30 أبريل 2017 - 8:25 مساءً

فن الشارع هو مصطلح يُطلق تحديداً على أشكال الفنون البصرية التي تم إنشاؤها في الأماكن العامة كفن الملصقات والنحت ، وكذلك الأعمال الفنية دون حسيب أو رقيب خارج سياق أماكن الفن التقليدي وقد اكتسب المصطلح شعبية خلال فترة ازدهار فن الكتابة على الجدران في عقد 1980 .

فنان يحول قرية قديمة معزولة فى تونس الى منطقة جذب سياحية

فنان يحول قرية قديمة معزولة فى تونس الى منطقة جذب سياحية
فنان يحول قرية قديمة معزولة فى تونس الى منطقة جذب سياحية

لم تكن تُعتبر قرية إرياد الصغيرة التي تقع في جزيرة جِرْبَة في تونس – المعروفة باسم “جزيرة الأحلام”- جزءاً من الدائرة السياحية في تونس، إذ إنها لا تشتمل على الشركات الكبيرة والفنادق، بل كل ما تحتويه هو بعض المنازل الصغيرة ذات العمارة التقليدية المُتهالكة. لكن على مدى السنوات القليلة الماضية حدث التغيير، حيث أصبحت إرياد منطقة جذب سياحية بفضل فن الشارع.

بدأ كل شيء في عام 2014، عندما أقدم الفنان التونسي مهدي بن الشيخ، وهو صاحب معرض فنون في باريس، بدعوة أكثر من مائة فنان من ثلاثين بلدًا لإطلاق مشروعه الطموح “Djerbahood”.

يُذكر بأن الفنان بن الشيخ يُدير حركة الفن في الشوارع منذ أكثر من عقد من الزمان. في عام 2013، دعا أكثر من مائة فنان للرسم على مبنى مهجوم مكون من 10 طوابق سكنيّة، وهو الذي من المقرر أن يتم هدمه، لكن بعد فترة وجيزة تحول ليصبح أكبر معرض فن الشارع الجماعي في أوروبا.

حصل بن الشيخ أولًا على إذن من وزارة السياحة التونسية ورئيس بلدية جِرْبَة، فضلًا عن أصحاب المنازل. رغم أن الأمر لم يكن سهلًا في إقناع الكثير من التونسيّين، إذ إنهم يعتبرون الكتابة على الجدران نوع من التخريب، لكن استطاع في النهاية الحصول على موافقتهم.

وعلى مدى الأشهر القليلة القادمة، قام الفنانون برسم أكثر من ثلاثمائة عمل على جدران القرية، وحوّلوا القرية إلى متحف كبير في الهواء الطلق.

رابط مختصر
2017-04-30 2017-04-30
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

retag