صور وفيديو: اعتدوا عليهنّ… وهذا ما حصل بعد ذلك!!

wait... مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 6 يناير 2016 - 10:13 مساءً

ميشال (18 عاما)، واحدة من الفتيات اللواتي تعرّضن لـ اعتداءات جماعية ليلة رأس السنة،حيث تحرّش بهنّ 30 رجلاً، وسرقوا أغراضهن، بحسب ما صرّحت للتلفزيون الألماني.

ويأتي تصريح ميشال، بحسب موقع “دايلي مايل”، في وقت اعترفت السلطات في مدينة شتوتغارت ان المنطقة التي حصلت فيها الاعتداءات والممتدة من شتوتغارت إلى هامبورغ هي منطقة “محظّرة للفتيات”.

وتتخوّف الشرطة في منطقة دوسلدورف من ان تكون الاعتداءات مرتبطة بعصابة مؤلفة من حوالى 2,000 رجل من الجنسية الافريقية، والذين “يلجأون إلى الاعتداءات الجنسية فقط لتمرير الوقت، أي كوسيلة تسلية”، بحسب الشرطة.

تقول ميشال انه “حوالى الساعة 11:00 كنا في محطة القطارات العامة وأردنا السفر لمنطقة أخرى لرؤية عرض المفرقعات النارية”، وأضافت: “حينها كانت المرة الأولى التي نرى فيها أولائك الرجال”.

وتروي ميشال كيف استطاعت وصديقاتها من الدخول إلى الكاتدرائية واجتياز الطريق المقابلة لـ”متحف لودفيغ”، للانضمام إلى الناس الآخرين الذين يشاهدون المفرقعات. إلا انه حصل ما لم يكن في الحسبان “أحاط بنا ما بين 20 و30 رجلاً، وشعرنا بالخطر، خصوصاً انهم حاولوا الإمساك بنا مرات عدّة”.

وتضيف ان الرجال سرقوا ما كان بحوزة الفتيات، من هواتف محمولة وغيرها. ولاحقاً حين حاولت الفتيات العودة إلى منازلهنّ، شاهدن الرجال يرمون المفرقعات بعضهم على بعض.

وسارت الفتيات حوالى 5 كيلوميترات على الأقدام للوصول إلى منازلهن، وتعرّضن للخوف نفسه لوجود أولائك الرجال على الطرقات. واضطررن للسير على الأقدام لأن القطار كان قد توقّف الساعة 12:30 ليلاً.

وبحسب الشرطة في هامبورغ، اشتكت أكثر من 20 فتاة من الاعتداءات الجنسية اليلة رأس السنة، وكانت أغلبها تتعلّق بـ”ملامسة أعضاء حميمة للفتيات”.

صور وفيديو: اعتدوا عليهنّ… وهذا ما حصل بعد ذلك!!
رابط مختصر
2016-01-06 2016-01-06
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

top