سيده تمتهن بيع الشاي على الحطب مع بناتها الجامعيات

443 مشاهدة
2016 11 25
2016 11 25

كسرت سيدة سعودية حاجز البطالة والعيب، وامتهنت بيع الشاي على الحطب في شوارع المدينة المنورة برفقة بناتها الجامعيات، كاشفة عن السبب وراء ذلك. وروت السيدة، وتدعى جمانة مكي، والتي تتخذ من شارع الملك عبد العزيز بالمدينة مكاناً لها لمزاولة بيع الشاي قصتها، والأسباب التي دفعتها لهذا العمل، حيث قالت: “إن الفكرة بدأت منذ فترة، مع بناتي، عندما كنَّا نتحدَّث عن ضرورة تطوير حياتنا؛ لتوفير سبل العيش دون الاعتماد على الآخرين، خاصة مع زيادة متطلَّبات الحياة، وصعوبة إيجاد الوظيفة المناسبة”. وأضافت جمانة أن ما دفعها لهذا العمل “بيع الشاي على الحطب” سهولته، وعدم اعتماده على رأسمال مكلِّف، مشيرة إلى أنها وجدت في بداية عملها انتقادًا واسعًا من الأقارب والمحيطين بها.

سيده تمتهن بيع الشاي على الحطب مع بناتها الجامعيات
سيده تمتهن بيع الشاي على الحطب مع بناتها الجامعيات

وتابعت بحسب “المدينة”: “أنا شخصيًّا لا أرى في ذلك ما يعيب الإنسان، ما دام يبحث عن لقمة العيش بشرف وكرامة، خصوصًا أنَّني أحصل على مردود مادي جيد، ومع انخراطي في العمل، اختفت عبارات الانتقاد، وتوالت عبارات التشجيع، وبدأت بناتي الجامعيَّات يساعدنني في بيع الشاي والقهوة للمارَّة، والمتنزهين، ولن يضيرهنَّ هذا العمل الشريف”.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.