انتحار القاضي المتهم في قضية الرشوة داخل محبسه

462 مشاهدة
انتحار القاضي المتهم في قضية الرشوة داخل محبسه

الانتحار هو الفعل الذي يتضمن تسبب الشخص عمداً في موت نفسه تُرتكب جريمة الانتحار غالباً بسبب اليأس، والذي كثيراً ما يُعزى إلى اضطراب نفسي مثل الاكتئاب أو الهوس الاكتئابي أو الفصام أو إدمان الكحول أو تعاطي المخدرات.

انتحار القاضي المتهم في قضية الرشوة داخل محبسه

انتحار القاضي المتهم في قضية الرشوة داخل محبسه
انتحار القاضي المتهم في قضية الرشوة داخل محبسه

أعلنت مصادر مصرية انتحار المستشار وائل شلبي، الأمين العام لمجلس الدولة السابق، والمتهم في قضية الرشوة الكبرى داخل محبسه، وذلك بعد ساعات من قرار النيابة العامة بحبسه 4 أيام على ذمة القضية. وذكرت المصادر أنه عثر على القاضي منتحراً داخل زنزانته، مضيفة أنه يجري التحقيق حالياً لكشف ملابسات الواقعة. وكانت نيابة أمن الدولة العليا قد قررت حبس المستشار وائل شلبي، الأمين العام السابق لمجلس الدولة، 4 أيام على ذمة التحقيقات التي تجري معه على خلفية قضية الرشوة المالية التي سبق التحقيق فيها مع المتهم جمال اللبان، مدير إدارة المشتريات بمجلس الدولة، ومتهمين اثنين آخرين من أصحاب الشركات الخاصة والمحبوسين حاليا بصورة احتياطية على ذمة القضية. وكان من المنتظر أن تقوم النيابة باستجواب شلبي ومواجهته بتحريات هيئة الرقابة الإدارية حول واقعة الرشوة محل التحقيق، وما تضمنته من تسجيلات لمحادثات هاتفية، والتي كشفت عن ضلوعه فيها، وكذلك الأدلة الأخرى المقدمة ضده من هيئة الرقابة الإدارية في شأن تلك الواقعة. يذكر أن مجلس الدولة المصري، وهو هيئة قضائية مصرية، قد قرر قبول استقالة وائل شلبي إثر تقدمه بها، حيث أكد المجلس أنه لا يتستر على أي فساد أو فعل يشكل مخالفة للقانون، وأنه يتم حالياً فحص كافة المستندات الخاصة بجميع العقود التي أبرمها مجلس الدولة خلال السنوات الخمس الماضية للوقوف على مدى مطابقتها للقانون. وأكد المجلس في بيان أنه تم تشكيل لجنة برئاسة المستشار ياسر الكرديني، نائب رئيس المجلس وعضوية ممثلين عن وزارة المالية والجهاز المركزي للمحاسبات وإدارة التفتيش الإداري بالمجلس لفحص كافة المستندات الخاصة بجميع العقود التي أبرمها المجلس خلال السنوات الخمس السابقة للوقوف على مدى مطابقتها للقانون.

رابط مختصر
2017-01-02 2017-01-02
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

retag