أم تستقبل جثمان إبنها الشهيد بالحد الجنوبي بالزغاريد وعلم المملكة

209 مشاهدة
أم تستقبل جثمان إبنها الشهيد بالحد الجنوبي بالزغاريد وعلم المملكة

الشهيد هو لقب يُطلق على الشخص الذي يُقتَل لتحقيق هدف يجلّه قومه بشكل أساسي يطلق لقب الشهيد في الإسلام على من يقتل أثناء حرب مع العدو، سواء أكانت المعركة جهاد طلب أي لفتح البلاد ونشر الإسلام فيها، أم جهاد دفع أي لدفع العدو الذي هاجم بلاد المسلمين.

أم تستقبل جثمان إبنها الشهيد بالحد الجنوبي بالزغاريد وعلم المملكة

أم تستقبل جثمان إبنها الشهيد بالحد الجنوبي بالزغاريد وعلم المملكة
أم تستقبل جثمان إبنها الشهيد بالحد الجنوبي بالزغاريد وعلم المملكة

اختلطت مشاعر الحزن والفخر بوجدان أسرة الشهيد وكيل رقيب سالم بن علي العمري، خلال استقبالهم جثمانه لدى وصوله محافظة المخواة لأداء صلاة الميت عليه وتشييعه إلى مثواه الأخير يوم الإثنين الماضي. وأظهر مقطع متداول بشبكات التواصل الاجتماعي أقارب الشهيد يحملون جثمانه إلى داخل المسجد للصلاة عليه، بينما استقبلته أمه بإطلاق الزغاريد ورفع علم المملكة ابتهاجاً وافتخاراً بابنها الذي قضى في ميادين الشرف دفاعاً عن دينه ووطنه، وذلك قبل أن تغطي جثمانه بالعلم الذي كان معها. وكان الشهيد العمري استُشهد خلال مشاركته في التصدي لهجوم ومحاولات المليشيات التسلل بالحد الجنوبي بجازان، وشيّع مسؤولو وأهالي محافظة المخواة جثمانه يوم الإثنين الماضي.

مقطع الفيديو:

أم تستقبل جثمان إبنها الشهيد بالحد الجنوبي بالزغاريد وعلم المملكة
رابط مختصر
2017-01-28 2017-01-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

retag